سامبا في بيروت

Nic389452

بيروت حاضنة ثقافات العالم  استضافت منذ ايام  عرضا كرنفاليا من البرازيل  جاب بيروت على طريقة السامبا  الامر جميل جدا  فمن الجميل الحضور اللاتيني في بلادنا المشرقية والتعرف على ثقافات العالم هناك ومن حالة اخرى فان  الرقص والموسيقى والفنون هي لغة الكون  فقد لا نجيد البرازيلية لكننا نفهم ما تقوله اجسادهم وموسيقام

ثائرة الناس ثارت ببيروت  على كون الكرنفال مربجانب مسجد محمد الامين  بل والبعض انتقد الكرنفال بحد ذاته واصفا اياه بالدعارة وداعيا الى انهاء هذه السخافات!!!!!!!!!!!!!!!!!

اتسائل للمرة الالف من انتم كي تحددوا للناس ما يناسبهم وما لا يناسبهم  ومتى تتقبلون فكرة ان  مالا يناسبكم  يمكنكم منعه من دخول بيوتكم لكن لا يمكنكم منعه من البقاء في الشارع  فالبللد للجميع  هو للسامبا كما هو للجامع والكنيسة والمحال والسوق وليس من حقكم تسمية السامبا لا بالدعارة ولا بالتعري  هي ثقافة البرازيل كما ثقافة سوريا ولبنان او لاقل تراث الدبكة

للمسجد حرمته نعم لكن ليس ان تتعدى المنطقة  والاهم ان احترام الشرائع موجود دوما  لو انهم اغلقوا باب الجامع وبدؤا بالرقص امامه سنقول لا لكن لا ادري ما سر هذه العنترية الغريبة

على امل الا يصاب بالعدوى اشقائهم السوريين مطالبين بمنع حفلات قلعة دمشق بحجة قربها من المسجد الاموي

وستبقى لبنان وسوريا

Advertisements

2 تعليقان to “سامبا في بيروت”

  1. أدون Says:

    هيي المشكلة يا طارق، انه اللي عم يستهجنوا ويستنكروا مهرجان السامبا، هم أنفسهم اللي حملوا البنادق بأيار الماضي وكانوا عم يبرروا الاقتتال الداخلي بين أبناء الحيّ الواحد.
    يبدو، انه بالنسبة لهم، الاقتتال الداخلي ينسجم مع ثقافتنا “الشرقية” أكثر من الرقص.

    موفّق صديقي، عم تصيب تدويناتك دائماً

  2. رجل من ورق Says:

    اي اي يا طوني
    مستعدين يقاتلوا بعض كرمال اتفه سبب بس هيدا صار اسمو انحلال

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: